جديدة المنزلة
 
الرئيسيةس .و .جبحـثالتسجيلقائمة الاعضاءالمجموعاتدخول

شاطر | 
 

 نفحات الله فى شعبان

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
رشدى العطار
جديداوى


عدد الرسائل : 17
العمر : 55
تاريخ التسجيل : 23/07/2010

مُساهمةموضوع: نفحات الله فى شعبان   الثلاثاء 27 يوليو 2010, 11:39 am

أحمد الله وأثنى عليه وأصلى واسلم صلاة وسلاما يليقان بمقام سيد الخلق وحبيب الحق سيدنا محمد صلى الله عليه وسلم
أما بعد
فإن القرأن الكريم تحدث عن العبادات التى تعبدنا الله بها والتكاليف التى كلفنا الله إياها يجد أن تلك العبادات وهذه التكاليف هى قوه دافعه الى المكرمات وعاصمه من الوقوع فى الدنايا وهى أيضا علاج لإمراض المجتمع وأدويه لعلل الحياه
فالصلاه مثلاً
عندما أراد المولى عز وجل أن يبين لنا الحكمه من مشروعيتها قال تعالى
(إن الصلاة تنهى عن الفحشاء والمنكر )
والزكاه
قال تعالى(خذ من أموالهم صدقة تطهرهم وتزكيهم بها)
وأيضا جعل الله الحكمه والغايه من الصيام التقوى فقال (لعلكم تتقون)
والنبى صلى الله عليه وسلم يبين الغايه والثمره من الحج فيقول(من حج فلم يرفث ولم يفسق رجع كيوم ولدته امه)
وكذلك منّ الله علينا فجعل مواسم للطاعه وموائد لكرمه عز وجل دعا اليها الصالحين من أمة محمد صلى الله عليه وسلم
من هذه المواسم وتلك الموائد شهر شعبان الذى نستظل بظله والذى نحن فى منتصفه اليوم
فإن صيام رسول الله صلى الله عليه وسلم بل ألإكثار من الصيام فيه ثابت
بما لا يدع مجالا للشكفلقد روت السيده عائشه رضى الله عنهاقالت
ما أتم رسول الله صلى الله عليه وسلم صيام شهر غير رمضان وما رأيته فى شهر أكثر منه صياما منه فى شعبان
ولقد علل النبى صلى الله عليه وسلم سبب ذلك فى حديث اسامة بن زيد رضى الله عنه قال قلت يا رسول الله لماذا نراك تصوم فى شعبان أكثر من غيره من الشهور
فقال صلى الله عليه وسلم
ذاك شهر يغفل الناس عنه بين رجب ورمضان وهو شهر ترفع فيه ألأعمال إلى الله وانا أحب ان يرفع عملى إلى الله وأنا صائم
ذلكم هو المغفور له
ذلكم هو المعصوم
ذلكم هو الذى ما ساء قط
ذلكم هو الذى له الحسنى فقط
ذلكم هو الذى لقى الله وليس عليه شاهد بذنب
يحب أن يرفع عمله إلى الله وهو صائم
فما بالكم بمن يسرقون ويزنون ويقتلون ويرابون ويرتشون
ويغتابون وينمون ويحقدون ويحسدون
أذو ألأحياء وأذو ألأموات
إخوانى وأخواتى ألأعزاء
إذا كان العمل الصالح هو الحجاب الحاجز من غضب الله ومن عذابه
فما أحرانا وما أجدرنا ونحن فى ايام الحصاد حصاد الأعمال وصعودها إلى علام الغيوب
فمن منا يريد أن تصعد صحيفة اعماله ألى الله بيضاء ناصعه
ومن يريد ان تصعد صحيفته سوداء قاتمه
إخوانى وإخوتى
حسبكم من شعبان الليله الليله والله الليله التى نحياها الأن ليلة النصف من شعبان يطلع فيها ربنا على العباد فيغفر للمستغفرين ويرحم المسترحمين ويؤخر أهل الحقد كما هم
وأهل الحقد هم أولئك الذين نمت الخصومه والشحناء فى قلوبهم
و غرست جزورها فى أفئدتهم
فراحوا يفسدون فى الأرض يقطعون
ارحامهم ويفرقون بين المرء وزوجه
فهؤلاء يؤخرهم الله فى قبول التوبه ليلة النصف من شعبان حتى تصفو قلوبهم وتنقى أفئدتهم ويخلص العالم من شرهم واعلموا أن صفاء القلوب بشرى للمؤمن بدخول الجنه
فلقد روى عبد الله بن عمر رضى الله عنهما قال كنا جلوسا عند رسول الله صلى الله عليه وسلم فقال رسول الله صلى الله عليه وسلم(يطلع عليكم ألآن رجل من أهل الجنه فطلع رجل لايرى عليه أثر السفر يحمل نعليه فى يده وفى اليوم التالى قال الرسول مثل مقالته فطلع ذلك الرجل وفى اليوم الثالث قال مثل ذلك فطلع ذلك الرجل
يقول بن عمر فتتبعت أثر ذلك الرجل لإقف على حقيقة عمله وأخبرته أن بينى وبين أبى شحناء مماجعلنى أود فى النزول عندك ثلاث ليالى ومكث عبد الله عنده ألليالى الثلاث وجعل ينظر عمله فما رأيته يزيد علينا صلاة ولاصياما ولاشىءفلما إنقضت المده قال عبد الله فقلت له ليس بينى وبين ابى إلا كل خير ولكن الرسول صلى الله عليه وسلم بشرك بالجنة ثلاث مراتوارت أن أنظر إلى عملك لإقتدى بك ولكنى كدت أن احقر عملك
فقال الرجل والله ما هو لا ما رأيت
إلا أننى أبيتُ وليس فى قلبى غش لإحد فقال بن عمر هى التى بلغت بك
إخوانى أخواتى
المؤمن الذكى العاقل هو الذى يتحين اوقات الطاعه ومواسم العباده ويتقرب الى الله عز وجل فلكم أذنبنا ولكم عصينا ونحن كلنا خطايا وكلنا معاصى والله يمد يده للعبد ويفرح به حين يدعوه ويسأله فلا تبرح بابه تلك الليله لا تفارق رحابه تلك الليله‘سأل الله الرحمه واسأل الله المغفره
إسأل الله وفقط لا تسأل أحد غير الله
لا تسألن بنى أدم حاجة وسل الذى أبوابه لا تحجب
الله يغضب إن تركت سؤاله
وبنى ادم إن سألته يغضب
سارعو إلى مغفرة من ربكم وجنه
سابقوا إلى مغفرة من ربكم وجنه
تحينوا الفرص وإنتبهوا لقول حبيب الامه وكاشف الغمه
إن لربكم فى أيام دهركم لنفحات ألا فتعرضوا لها
أذكر نفسى وانتم
قدم لنفسك خيرا وانت مالك مالك
قبل ان تصبح فردا ولون حالك حالك
ولست والله تعلم ؟أى المسالك سالك إما لجنة عدن أو فى المهالك هالك
أسأل الله يجمعنا على كلامه
وان يغفر لنا ويرحمنا
إنه أهل ذلك والقادر عليه
اخوكم
رشدى العطار
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
محمد عزت هلال
Admin


عدد الرسائل : 1450
العمر : 30
تاريخ التسجيل : 10/11/2007

مُساهمةموضوع: رد: نفحات الله فى شعبان   الثلاثاء 27 يوليو 2010, 1:17 pm

بارك الله فيكم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو http://gideda.ahlamontada.com
 
نفحات الله فى شعبان
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات جديدة المنزلة :: المنتديات الإسلامية :: المنتدى الإسلامى العام-
انتقل الى: